جمعية مضر الخيرية

جمعية مضر تودع الدفعة الأولى لمستحقي “ترابط” وتشكر الداعمين

119

اعلام خيرية مضر- القديح

أنهت جمعية مضر إيداع مستحقات الدفعة الأولى للأسر من ذوي الدخل المحدود المتضررين من الوباء لـ ٤٨ حالة وجار إقرار الدفعة الثانية.

وقد تم تغطية المبلغ المستهدف من المرحلة الأولى البالغ ٦٠٠ ألف ريال في غضون أسبوع من انطلاق المبادرة يوم الخميس ٢٦ مارس، وذلك بدعم الخيرين والمحسنين.

وذكر رئيس مجلس الإدارة مهدي الجارودي أن “المبلغ المستهدف اكتمل بتكاتف وترابط اهل هذه البلدة الطيبه فقد رأينا التفاعل من جميع أطياف المجتمع ماديا ومعنويا، فلهم منا جميعا كل الشكر و العرفان و الامتنان لما بذلوه و يبذلوه في خدمة هذا الكيان الغالي” وتوجه بالدعاء لهم بمزيد من التوفيق و التسديد لخدمة أهلنا من الأسر المتعففة.

وتقدم الجارودي بخالص الشكر لسماحة العلامة الشيخ محمد العبيدان على دعمه اللا محدود وتبرعه السخي لهذه المبادرة .

وكان عدد الحالات المتقدمة للمساعدة من خلال رابط التسجيل على الموقع الإلكتروني للجمعية ٢٨٩ حالة وتم دراسة ٨٠ حالة، أقر منها مساعدة لـ ٤٨ حالة ممن تنطبق عليهم شروط المبادرة، وتم إيداع المبالغ في حساباتهم البنكية، والإعتذار لـ ٣٢ حالة لعدم انطباق شروط المبادرة عليهم، وجارٍ دراسة الحالات المتبقية.

وثمن رئيس المجلس جهود اللجنة الاجتماعية وجنودها المجهولين على ما بذلوه في ظل هذه الظروف الاحترازية من بحث و تصنيف و دراسة حالات حيث اخذوا زمام المبادرة في تقصي الحالات المتضررة قبل الإعلان عن مبادرة ترابط وتابع “لهم منا تحية إجلال و إكبار وندعوا لهم بالموفقيه لخدمة المؤمنين و المؤمنات”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.